نجل الغرياني: مهاجمي “الصخيرات المشؤوم” الذي جاء بالسراج هم من هللوا له قبل خمس سنوات

0 2

انتقد سهيل الغرياني، مدير عام قناة “التناصح” ونجل المفتي المعزول الصادق الغرياني، بعض المحللين السياسيين الذين تدور تحليلاتهم حول إلقاء اللوم على اتفاق الصخيرات الذي أتى برئيس ما يسمى “المجلس الرئاسي” لحكومة الصخيرات، فائز السراج، مؤكدًا أن كثيرا من هؤلاء الساسة والمحللين كانوا سببًا في هذا الاتفاق ودعمه ورفض المخالفين له.

الغرياني، وفي تدوينة عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، قال: “المحللون الذين يناقشون كلمات الساسة اليوم، لسان حالهم، ومقال بعضهم، أن (الطاجين) الذي أحضر السراج (الصخيرات) هو سبب مأساة ما نحن فيه اليوم، وأن سيطرة البعثة على القرار السياسي بعد الصخيرات جعل الساسة الليبيين ليس لديهم أي قرار لهم وأنه يجب رد القرار لصاحب السلطة”، حسب قوله.

وأضاف: “الذي يلفت الانتباه، أنه ليس في إمكان هؤلاء الساسة والمحللين الاعتراف بأنهم كانوا سببًا في كل هذا (الطاجين) كما هو تعبير بعضهم اليوم، بل حتى محاولة التصالح مع من خالفوهم، تكبرًا وعلوًا بكل أسف، وأنهم كانوا سببًا لدعمه قبل خمس سنوات في ذلك الاتفاق المشؤوم، وتسفيه رأي من خالفهم بأنه لا يفقه السياسة، وتأليب الرأي العام على المخالفين لهم بشتى ألفاظ السوء”، حسب قوله.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.